Latest News

وزير الري السوداني يقول ان ملء سد النهضة من جانب واحد في يوليو القادم سيشكل تهديدا مباشرا للامن القومي السوداني مقترحا توسيع مظلة التفاوض بين السودان ومصر وايثوبيا

الخرطوم 6 فبراير 2021 (الهاتف اونلاين)-

قال وزير الري السوداني ياسر عباس، اليوم السبت، إن بلاده ترى أن أي ملء لسد النهضة الإثيوبي من جانب واحد في يوليو/تموز سيشكل تهديداً مباشراً للأمن القومي السوداني.

وقال الوزير، في مقابلة مع “رويترز”، إن السودان يقترح توسيع مظلة التفاوض بين السودان ومصر وإثيوبيا، لتشمل مع الاتحاد الأفريقي الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة، وتحويل دور هذه المؤسسات الأربع من مراقبين إلى وسطاء.أخبارالتحديثات الحية

إثيوبيا: انتهينا من بناء 78% من سد النهضة

ويعد السودان عملية الملء الثاني لسد النهضة تهديداً جدياً للمنشآت المائية السودانية ونصف سكان البلاد، خاصة أن نتائج الملء الأول العام الماضي أثرت حتى على إمدادات مياه الشرب في العاصمة الخرطوم.

وللسودان 4 تحفظات على المستوى الفني الخاص بالسد، أهمها خشيته من التشغيل غير الآمن للسدود السودانية، بعد اكتمال سد النهضة، وانحسار نسبة الري الفيضي لأراضيه الزراعية من 100 ألف فدان إلى 50 ألف فدان، كما يخشى من التغيير اليومي في معدلات تدفق المياه.

ويشدد السودان على ضرورة تدفق ما لا يقل عن 26 مليون متر مكعب في اليوم الواحد بعد اكتمال السد، ويرفض في ذات الوقت إدخال أي نص في أي اتفاق، يعطي الحق المطلق لإثيوبيا بإقامة مشاريع مستقبلية على مجرى النيل، من دون تقييد ذلك بالقانون الدولي

Connect with us on Facebook

Leave a comment

Your email address will not be published.


*


Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial