Latest News

المفكر الاسلامي غالب شيخ يطالب علماء العالم الاسلامي بمجابهة الفكر المتطرف وعدم الرضوخ للتهديدات الارهابيين

باريس،26فبراير2021(الهاتف اونلاين)-نادى المفكر الاسلامي غالب شيخ علماء الدين في العام الاسلامي الى التصدى للافكار المتطرفة التي تتستر من وراء الدين الاسلامي الحنيف وعدم الرضوخ لتهديدات الجماعات الارهابية.ونسرد لكم ادناه مقتطفات عن ما قاله غالب شيخ

 

 ” أيا تكن أقوال المتطرفين وجهالاتهم فإن الإسلام لا يدين أبدا الأديان الأخرى، على العكس تماما، فالقيم التي يدافع عنها الإسلام ترتكز على قاعدة مشتركة للأديان الإبراهيمية التي سبقته.
والقيم الأخلاقية التي يركز عليها الإسلام هي الطيبة، والرحمة، والمغفرة، والشفقة، والإحسان، والسماحة، وحب الخير للآخرين. وهذه القيم السامية هي التي تخلى عنها المتطرفون وخانوها في وقتنا الراهن، في حين أنهم لا ينفكون يتحدثون باسم الإسلام، والإسلام الحق منهم براء. إنهم عالة على الإسلام. ولهذا السبب فإن مسؤولية علماء الدين كبيرة بهذا الخصوص. فهم لا يدينون إلا من رؤوس الشفاه أعمال هؤلاء المتطرفين الظلاميين. وما داموا لا يدينون التطرف والتعصب الأعمى صراحة فإنهم لا يحق لهم التحدث باسم الإسلام وقيمه الإنسانية العظيمة على مدار الساعة. يوجد هنا تناقض صارخ: عليهم أان يختاروا. لا يمكن أن يسكتوا عن التفجيرات الإجرامية التي ترتكب باسم الدين الحنيف وتؤدي إلى تشويه سمعته في شتى أنحاء العالم. فالإسلام” .

Connect with us on Facebook

Leave a comment

Your email address will not be published.


*


Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial